يعد التحوط في أبسط أشكاله ، عبارة عن استراتيجية لحمايتك من الخسارات الكبيرة في مركز معين في سوق الفوركس.

هناك العديد من استراتيجيات التحوط، من البسيطة جدًا إلى الأكثر تعقيدًا في حال كنت متداولًا متقدمًا. 

تعد الغاية من كل هذه الاستراتيجيات هي نفسها، وهي حماية مركزك في زوج العملات الواحد عن طريق وضع صفقة داخل نفس السوق في الاتجاه المعاكس.

أساسيات التحوط

بالنسبة للنقطة الأولى التي يجب ملاحظتها، هي أن استراتيجية التحوط تعد غير مسموح بها دائمًا من قبل جميع الوسطاء. لذلك ، يجب عليك التحقق من سياسة استخدام منصاتهم أولاً. 

كما ذكرنا ، فإن غالبية المتداولين الذين يشاركون في التحوط يقومون بذلك فقط من أجل تزويد أنفسهم بشكل من أشكال الحماية في حالة حدوث تغيرات عكسية في السوق. كما أنه بطبيعته، يعد التحوط شائع بشكل خاص في أوقات تقلبات السوق عندما تكون الحركة غير متوقعة تمامًا.

يعد التحوط في سوق الفوركس أيضًا أكثر شيوعًا من العديد من الأسواق الأخرى. غالبًا ما ترجع هذه الشعبية إلى حقيقة أن سوق الفوركس يمكن أن يُنظر إليه على أنه أكثر تقلباً قليلاً من العديد من الأسواق الأخرى التي يتم تداولها. بصفتك متداولًا في سوق الفوركس ، فان هناك عدة أنواع من التحوط التي يمكنك استخدامها لحماية مركزك في السوق.

استراتيجيات التحوط في الفوركس

في حين أن هناك مجموعة من استراتيجيات التحوط المتاحة والتي تختلف من ناحية التعقيد ، فإننا سنقوم هنا بالتحدث عن بعض أكثر الاستراتيجيات شيوعًا و التي يمكنك استخدامها اعتمادًا على سياسة الوسيط  الخاص بك و مستوى الخبرة لديك.

التحوط البسيط

تُعرف هذه الإستراتيجية أيضًا باسم “التحوط المباشر”. تعد هذه الاستراتيجية واحدة من بين استراتيجيات التحوط الأكثر استخدامًا والأكثر سهولة للفهم. 

يحدث التحوط المباشر عندما تفتح مركزًا للشراء على زوج عملات واحد. ثم تفتح نفس المركز لبيع زوج العملات هذا.

تعد هاته الاستراتيجية من بين الاستراتيجيات المهمة التي تتيح لك فتح مركز تداول في الاتجاه المعاكس لمركزك الاصلي، وعلى الرغم من أنك لا تحقق ربحًا من التحوط الفعلي نفسه ، إلا أنه يسمح لك بالحفاظ على مركزك الأصلي. هذا يعني أنك لست مضطرًا إلى إغلاق مركزك الأصلي للخسارة ، لأن مركزك المعاكس يساعدك في التحوط ضد أي خسارة قد تقع.

التحوط متعدد العملات

تعد هذه الاستراتيجية واحدة من بين أكثر استراتيجيات التحوط تعقيدًا. إذا كنت تتداول في أزواج عملات متعددة ، فقد تكون هذه الإستراتيجية فعالة إلى حد معين بالنسبة لك. 

يحدث التحوط على العملات المتعددة، عندما يكون لديك مركز طويل (شراء) ومضاد لمركز قصير (بيع) في إحدى تلك العملات.

نأخد على سبيل المثال ، قد تتخذ مركزًا طويلًا في سوق GBP / USD ، ومركزًا قصيرًا في سوق USD / JPY. في هذه الحالة ، أنت تعد محميا من احتمال خسارتك للدولار الأمريكي بدرجة عالية. 

يجدر الاشارة إلى أن هذه الإستراتيجية لا تغطي تحركات العملات الأخرى التي تتداولها. في هذه الحالات ، إذا تذبذب الين الياباني أو الجنيه الإسترليني ، فستظل عرضة للخسارة.

تحوط خيارات الفوركس

يعد الخيار (Option) في الفوركس هو اتفاق للتبادل بسعر محدد في المستقبل. تعد هذه الأداة، أداة شائعة يستخدمها متداولي الفوركس الذين يرغبون في التحوط من صفقاتهم. 

مرة أخرى ، يشار إلى هذا على أنه شيء من التحوط الغير كامل لأنه لا يزال من الممكن أن يؤدي بأموالك إلى بعض الخسائر بالنسبة لك كمتداول.

لفهم الأمور بشكل مبسط، لنفترض أنك  قمت بشراء زوج EUR / USD عند 1.08 دولار وكنت تتوقع أن يرتفع هذا الزوج.  غير أنه و بعد شرائك لهذا الزوج، أصبحت قلقا من أنه قد تنخفض قيمته  مع صدور البيانات الاقتصادية القادمة في الأيام القليلة المقبلة. 

من أجل التخفيف من هذه المخاطرة ، فإنك ستستخدم خيار البيع بسعر مثل 1.07 دولار على الزوج ، وتاريخ انتهاء صلاحية الخيار في مرحلة ما بعد إصدار هذه البيانات.

في حال انخفض الزوج بعد ذلك ، فإن الوسيط سيدفع لك كمتداول بناءً على شروط العقد المحددة في الخيار المبرم بينكما. أما في حال لم تتحقق الأخبار ، واستمر الزوج في الارتفاع ، فيمكنك كمتداول الاستمرار في الاحتفاظ بمركزك  الأصلي الطويل وستخسر فقط العلاوة المنصوص عليها في عقد الخيار دلك.

من الذي يجب عليه استعمال استراتيجيات التحوط؟

بينما أنت فقط من يمتلك القدرة على اتخاذ القرار بشأن ما إذا كان التحوط مناسبا لك أم لا ، فإن فائدة الانخراط في إحدى الاستراتيجيات المذكورة هنا هي أنك سوف تكون قادرا على الأقل في أن تحد من بعض  المخاطر التي تتعرض لها في الأسواق التي تتداولها. كما أنه في الوقت المناسب ، من شأن هذه الاستراتيجيات  أن تضعك في وضع أكثر ربحية.

يعتبر السؤال حول من يجب عليه استخدام التحوط في الفوركس أكثر تعقيدًا ، ولكن بشكل عام ، طالما أن وسيط الفوركس الذي تتداول معه يسمح لك بالتحوط ، فلا يوجد ما يمنعك من القيام بذلك.

رسوم وتكاليف التحوط في الفوركس

في الحقيقة، لا توجد رسوم مباشرة تتعلق بالتحوط في الفوركس ، ولكن اعتمادًا على الوسيط الذي تتعامل معه ، فقد تضطر إلى دفع عمولة أو فروق أسعار في السوق الذي تتداوله. هذا ، بالإضافة إلى أي رسوم أخرى مثل رسوم المقايضة إذا كنت تبقي مراكزك مفتوحًة.

تعد هذه الأمور من بين بعض الأشياء المهمة التي يجب أخذها في الاعتبار عند تحديد ما إذا كان يجب عليك محاولة التحوط في الفوركس أم لا.