بصفتك مستثمرًا مطاعا على عالم العملات الرقمية المشفرة ، من الضروري لك فهم الاختلافات بين عملة Bitcoin الرقمية و عملة Litecoin. 

كأول عملة رقمية مشفرة في العالم ،استطاعة Bitcoin تحديد وتيرة ثورة الـ blockchain الحالية ، ومع ذلك، لقد أظهرت Litecoin لسوق العملات الرقمية أنه يمكنك إنشاء عملة رقمية مبنية على نقاط القوة في Bitcoin وإضافة المزيد من القدرات التقنية أيضا دون تقليل فعالية العملة أو الغرض العام منها.

بيتكوين

لقد تم تصميم وإنشاء عملة Bitcoin في سنة 2008 كما أنها دخلت السوق العالمي في سنة 2009. خيت يصف منشئ Bitcoin المجهول ، والذي يحمل الاسم Satoshi Nakamoto ، في أحد التدوينات الخاصة به في منتدى bitcointalk كيف تمكن من حل مشكلة الإنفاق المزدوج، التي ابتليت بها جميع العملات الرقمية السابقة. 

كانت مشكلة الإنفاق المزدوج قيدًا تقنيًا أرق جميع خبراء العالم الرقمي. حيث يمكن وصف هذا السيناريو الذي واجهه الخبراء هو، عندما ترسل عملة رقمية إلى شخص ما وفي نفس الوقت تقريبًا ، قمت بإرسال نفس العملة إلى طرف آخر. فإن الشبكة لن تكون قادرة على اقاف المعاملة الثانية. 

لقد اكتشف ساتوشي أنه يمكنه إضافة طابع زمني إلى خوارزمية إثبات العمل (Pow). إن تضمين هذا الطابع الزمني في كل كتلة يجعل من المستحيل إرسال معاملتين في نفس الوقت دون ظهور تناقضات داخل الشبكة.

لايتكوين

لم يمض وقت طويل قبل أن لاحظ المطورون الآخرون نهج ساتوشي الفريد. حيث كان أحد هؤلاء المطورين هو تشارلي لي (Charlie Lee) الذي كان يعمل آنذاك موظفا في شركة Google. 

لقد كان Lee معجبا بمفهوم ساتوشي لدرجة أنه قرر الانضمام إلى هذه الثورة الرقمية. و بدلاً من التنافس مع Bitcoin مباشرةً ، سعى لي إلى إنشاء عملة تعتمد على قدرات بيتكوين التقنية و تعززها أيضا من خلال ترقياته الشخصية. حيث أوضح أن Litecoin هي عبارة عن  الفضة بالنسبة لذهب Bitcoin.

دخلت عملة Litecoin السوق كمشروع مفتوح المصدر على منصة GitHub في 7 أكتوبر من سنة 2011. حيت كانت Litecoin واحدة من أوائل الهارد فورك التابع لـ Bitcoin Core. و في إصدار لي للعملات المشفرة ، تم تعزيز الجوانب التقنية. حيث على سبيل المثال ، تؤكد Bitcoin كتل المعاملات في كل 10 دقائق، كما تقتصر هذه الكتل على 1 ميغا بايت من البيانات فقط.

بالمقابل، فإن Litecoin تؤكد الكتلة في كل 2.5 دقيقة. كما أن الشبكة تعد أسرع بكثير من شبكة Bitcoin حيث يوضح المطورون بأنها قادرة على تحمل 28 معاملة في الثانية. 

ومن المثير للاهتمام أن معدل التوليد الأسرع لعملة Litecoin يطابق الزيادة في إجمالي العرض مقابل عملة Bitcoin. حيث لا يوجد سوى 21.000.000 BTC متاحًا على الإطلاق. بالمقابل هناك 84،000،000 LTC مقرر إصدارها في المجموع.

آليات الإجماع 

تعتمد كل من Bitcoin و Litecoin على آلية إجماع إثبات العمل (Proof of Work). حيث يستخدم البيتكوين آلية SHA-256. ان SHA تعني “خوارزمية التجزئة الآمنة” أو Secure Hashing Algorithm.  يقوم المعدنون بحل هذه المعادلة الرياضية، بالمقابل يُكافؤن في كل مرة يقومون فيها بالاجابة على هذه المعادلة بنجاح بمكافأة التعدين.

تعد المكافأة الحالية للمعدنين على بلوكتشين Bitcoin هي 6.25 BTC. والجدير بالذكر أن مكافآت التعدين هذه تعد هي الطريقة الوحيدة التي تدخل فيها عملة بيتكوين جديدة إلى سوق العملات الرقمية. حيث أن هذه الطريقة تعد مصممة لتحدث في كل عشر دقائق. و لضمان الطبيعة التنبؤية لإمداد البيتكوين النقدي ، تقوم معادلة SHA-256 تلقائيًا بضبط الصعوبة. و كلما زادت قوة تجزئة الشبكة ، زادت صعوبة الإجابة.

كانت مكافأة تعدين البيتكوين في بدايتها هي 50 بيتكوين. حيث انخفضت هذه المكافآت بمقدار النصف تقريبًا كل أربع سنوات. بالمقابل فان مكافأة تعدين Litecoin الحالية تعد 12.5 LTC. كما أنه من المقرر أن تظل هذه المكافأة على حالها حتى وقت ما في أغسطس من سنة 2023. 

مثلها متل Bitcoin ، لقد تم تصميم Litecoin لخفض مكافآت التعدين إلى النصف تقريبًا كل أربع سنوات.

الية اثبات العمل لـ Litecoin

تستخدم Litecoin أيضًا خوارزمية إثبات العمل (PoW). و على عكس Bitcoin ، فإن آلية إجماع Litecoin تعد عبارة عن بروتوكول PoW للتعدين يعتمد على الذاكرة ويستند إلى نظام Scrypt. 

لقد تم تصميم Scrypt خصيصًا من أجل جعل تنفيذ هجمات الأجهزة المخصصة على نطاق واسع مكلفًا بالنسبة للهاكرز. بالإضافة إلى ذلك ، تشتمل Litecoin على واجهة GUI معدلة قليلاً. 

لقد جعلت هذه التغييرات الأمر أكثر تعقيدًا قليلاً بالنسبة لإنشاء أجهزة تعدين خاصة بـ Litecoin، كما أنها كانت تعد أكثر تكلفة في الأيام الأولى للعملات الرقمية المشفرة.

تحديثات مشتركة

تشترك Bitcoin و Litecoin في العديد من الجوانب التقنية. و لهذا السبب ، لا ينبغي أن تكون مفاجأة كبيرة بالنسبة لنا اذا علمنا أنهم يتشاركون أيضًا العديد من تحديثاتهم الأساسية. 

على سبيل المثال ، تستخدم كلتا العملتين الشاهد المنفصل (SegWit). حيث يسمح SegWit للشبكة بتقسيم المعاملات إلى قسمين. والهدف من هذا هو إزالة توقيع إلغاء القفل ، المعروف أيضًا باسم بيانات “الشاهد” من الجزء الأصلي للشبكة. و من ثم تتم إعادة إضافة هذه المعلومات كهيكل منفصل في نهاية كل معاملة.

لقد أصبح الشاهد المنفصل نقاشًا لأول مرة بعد إدخال رقم اقتراح تحسين “Bitcoin BIP141”. و بعد فترة وجيزة ، في 21 يوليو من سنة 2017 ، قام معدنو البيتكوين بالترقية إلى اقتراح “Bitcoin (BIP) 91”. حيث على وجه التحديد ، تم تنشيط SegWit على BTC في الكتلة رقم 477،120.

اضافة Litecoin لشبكة Lightning

استطاعت  Litecoin الفوز على BTC في هذه الترقية.  حيث قام معدنو Litecoin بالتحديث إلى نظام SegWit في مايو من سنة 2017. و لم تكون هذه المرة هي المرة الأخيرة التي تغلبت فيها Litecoin على Bitcoin في التحديثات التقنية. 

لقد كانت Litecoin أيضًا أول شبكة تدمج بنجاح شبكة Lightning Network. حيث قدم بروتوكول الطبقة الثانية هذا استخدام قنوات الدفع الخاصة لتقليل ازدحام الـ blockchain. والجدير بالذكر أن أول معاملة لشبكة Lightning Network نقلت 0.00000001 LTC من زيورخ إلى سان فرانسيسكو. كما استغرق النقل أقل من ثانية واحدة لإكمالها.

نمو الشبكة

لقد شهدت Bitcoin و Litecoin توسعًا كبيرًا في سوق العملات الرقمي. بحيث  أتى هدف Litecoin في أن تكون عملة داعمة لجهود BTC بثماره بشكل كبير. 

انه لمن الشائع  اليوم، بالنسبة للمنصات التي تقدم دعما لـ Bitcoin أن تقدم أيضًا دعما لعملة Litecoin. كما ساعد هذا التوافق Litecoin على أن تظل عملة مشهورة في السوق ، على الرغم من ظهور أعداد من العملات الرقمية المنافسة لها.

Bitcoin مقابل Litecoin – أيهما أفضل؟

في الحقيقة، لا توجد إجابة صحيحة أو خاطئة على هذا السؤال. حيث تلعب Bitcoin دورًا مهمًا كأول عملة رقمية مشفرة في العالم. و لهذا السبب وحده ، ستكون لها دائمًا قيمة مهمة بين مجتمع العملات الرقمية. 

بالمقابل توفر Litecoin جميع الجوانب التقنية للبيتكوين ، وطول العمر لكونها واحدة من أقدم العملات الرقمية المشفرة في العالم. و متلها مثل أصول الفضة إلى حد كبير ، فهي تعد ميسورة التكلفة أكثر من عملة البيتكوين، كما أنها تعد استثمارًا حكيمًا. لهذه الأسباب، يحتفظ العديد من المستثمرون الأذكياء بكلتا هاتين العملتين.