يعد مصطلح الانزلاق السعري (Slippage) عبارة عن مصطلح يشار اليه غالبا عند تداول الفوركس، أو عندما تبحث بنية الانضمام إلى وسيط فوركس جديد ، أو تجربة منصة تداول جديدة.

في أبسط عباراته، يعد الانزلاق السعري، عبارة عن الفرق بين السعر المتوقع للأصل عند طلب الصفقة ، مقابل السعر الفعلي الذي تم تنفيذ الصفقة به.

في هاته المقالة سوف ندرس بعمق أكثر كيفية حدوث الانزلاق السعري في الفوركس، وكيف يمكنك تجنبه بشكل عام.

متى ولماذا يحدث الانزلاق السعري؟

من المفترض أن يؤدي أي تغيير في السعر في الأصول الخاصة بك إلى حدوث انزلاق سعري في الصفقة، غير أنه  في الواقع ، من المحتمل أن يصبح هذا الانزلاق مشكلة فقط إذا كان السوق تحت وطأة واحدة من هاتين الحالتين.

أولها عندما لا يكون سوق الفوركس نشيطا بشكله المعتاد، وتكون هناك عمليات تداول أقل في ذلك الوقت بالذات. من شأن هذا أن يتسبب بغض النظر عن سبب وجوده ، في تغير الأسعار بسرعة كبيرة نظرًا لأنه لا يكون هناك دعم كافٍ للحفاظ على سعر معين في تلك الحالة.

أم بالنسبة للسبب الرئيسي الثاني وراء الانزلاق السعري في الفوركس و غيره من الأسواق الأخرى ، هو تقلبات السوق. 

في سوق الفوركس ، قد تكون هناك فترات زمنية حيث تخضع أزواج العملات و الأصول  لتقلبات متزايدة، بسبب بعض الأخبار الهامة المعلن عنها في ذلك الوقت، أو بسبب أحداث معلن عنها مسبقا على التقويم الاقتصادي ، أو كجزء من الظروف الاقتصادية الشاملة. من شأن هذا النوع من التقلبات أن يتسبب في تغير الأسعار بسرعة كبيرة مما قد يؤدي إلى حدوث انزلاق في الأسعار.

على الرغم من عدم وجود طريقة فعالة لمعرفة وقت حدوث هذه الانزلاقات ، نظرًا لأنه غالبًا ما تتغير الأسعار في أقل من ثانية، فإنه يمكنك بذل قصارى جهدك لتحديد هذه الفترات الشائعة بشكل خاص.

نأخد على سبيل المثال، الفترة الزمنية حول الاعلانات الاقتصادية المهمة. تعد هذه الفترة بالذات من بين الفترات الشائعة التي قد يحدث الانزلاق السعري فيها بناء على كيفية تفاعل سوق الفوركس عامة مع تلك الأخبار الاقتصادية المهمة.

الانزلاق السعري الإيجابي والسلبي

نظرًا لأن الانزلاق عامة يشير إلى أي حركة في السعر بين الأمر والتنفيذ ، فيمكن أن يحدث هذا الانزلاق في كلا الاتجاهين. 

عند الانزلاق السعري الإيجابي، ينخفض سعر الطلب للأصل قبل تنفيذ الأمر في صفقة شراء.

نأخد على سبيل المثال، قد يكون سعر “العرض / الطلب” في سوق اليورو / الدولار الأمريكي هو 1.08 / 1.09. في هذه الحالة ،انت تتوقع أن يتم تنفيذ طلبك بسعر 1.09 دولار. غير أنه في حال تغير هذا السعر في كسور الثانية التي يستغرقها الأمر إلى 1.085 دولار بدلا من 1.09 ، فستكون قد استفدت من الانزلاق الإيجابي لأن سعر الطلب الأصلي قد انخفض و بالتالي سيتم تنفيذ صفقتك بسعر أفضل من السابق.

قد تظن للوهلة الأولى أن فارق السعر هذا المتمثل في 0.005 لا يعد شيئا مهما على الاطلاق، غير أنه في حال كنت تتداول برأس مال يساوي 10،000 دولار و برافعة مالية قدرها 1:10، فإن ذلك الفارق سوف يدخر لك 500 دولار من سعر صفقتك الأصلية.

أما بالنسبة الانزلاق السلبي فهو عكس ذلك تمامًا ، ويحدث عندما يرتفع السعر قليلاً قبل تنفيذ الأمر . هذا يعني أنه سوف يتم تنفيذ الصفقة عند السعر الأعلى ، مما يعني أنك ستدفع في النهاية أكثر قليلاً مما كنت تتوقعه في البداية.

ما مدى شيوع الانزلاق السعري في الفوركس؟

على الرغم من أن الانزلاق في الفوركس أصبح يتناقص أكثر فأكثر مع زيادة سرعات تنفيذ الأوامر في سوق الفوركس ، إلا أنه لا يزال موجودا بصفة عامة. 

وجب الذكر أن جميع وسطاء الفوركس تقريبا يحاولون إبطال تأثير الانزلاق السعري قدر الإمكان، عن طريق استخدامهم لبعض الطرق المبتكرة عند تنفيذ الأوامر.

و على الرغم من بذل قصارى جهودهم ، الا أنه  لا يزال الانزلاق أمرًا يجب عليك أخذه في الاعتبار عند بدء التداول في سوق الفوركس. 

و للقيام بهذا الأمر، فإن هناك عدد من الطرق التي يمكنك من خلالها حماية نفسك من الانزلاق السعري في صفقاتك.

أفضل الطرق لتجنب الانزلاق السعري

بصفتك متداولًا في فوركس ، فإن أحد الأشياء الأولى التي يمكنك القيام بها لتقليل حدوث الانزلاق هو التأكد من اختيارك لوسيط فوركس يوفر أسرع عمليات تنفيذ ممكنة بالنسبة للصفقات. من شأن هذا أن يقلل الوقت بين الأمر والتنفيذ ، حيث يمكن أن يحدث الانزلاق. 

هناك أيضًا طريقتان رئيسيتان أخريان يمكنك من خلالهما تقليل تعرضك للانزلاق.

إدارة أنواع الطلبات الخاصة بك

يحدث الانزلاق السعري بشكل شائع عند الدخول في مركز تداول فوري (Market order). هذا يتركك خاضعًا لنافذة صغيرة من التغيير في السوق مع استمرار تنفيذ الصفقة بسعر مختلف نظرًا لطبيعة الأمر.

تعد الطريقة الأكثر فاعلية لمكافحة الانزلاق السعري هي استخدام أوامر التحديد (Limit order). عند استخدامك لأوامر التحديد، لن تصبح معرضا لاحتمال الانزلاق بنفس الشكل الذي قد تتعرض له عند استخدامك لخاصية التداول الفوري. 

تعد أحد الأماكن الأخرى التي يمكنك أن تتعرض فيها للانزلاق السعري، هي عند محاولتك للخروج من مركزك.

تعد الطريقة الأكثر فاعلية لإدارة ذلك، هي وضع أمر إيقاف الخسارة (Stop Loss). يجدر الذكر أنه على الرغم من استخدامك لأمر وقف الخسارة، فإنك سوف تبقى معرضا لبعض الانزلاق السعري، غير أنه سيتركك في وضع أفضل بكثير في حال  كان السوق متقلبًا بشكل كبير.

كن حذرًا عند التداول حول الأحداث الاقتصادية

عادة ما تكون الفترة الزمنية حول الأخبار والأحداث الاقتصادية الرئيسية هي أكثر الأوقات تقلبًا في سوق الفوركس، و بالتالي  يكون هذا هو الوقت الذي يتحرك فيه الكثيرون من أجل استباق الأخبار القادمة ، أو ابراز رد فعل على إعلان تم إصداره للتو. عادة ما تؤدي هذه التحركات الى تقلب السوق و زيادة حدوث انزلاق سعري.

نظرًا لأن هذه الإعلانات والأخبار وإصدارات البيانات يمكن أن تؤدي إلى تحريك السوق أكثر بكثير من المعتاد ، يوصى عادةً بتجنب التداول أثناء هذه الأحداث، لأنه يمكن أن تكون النتائج غير متوقعة وقد يكون الانتقال إلى مركز أو الخروج منه خلال هذه الأوقات صعبًا للغاية بالسعر الذي تريده.