مع الاستمرار في زيادة معرفتك بتداول الفوركس بشكل عام، سوف تلاحظ ظهور المزيد والمزيد من المفاهيم والأفكار الجديدة، وهذا يشمل مجموعة كبيرة من تقنيات واستراتيجيات التداول. ومن بين إحدى استراتيجيات التداول هذه و التي تعد موجودة منذ فترة طويلة جدًا في مجال الفوركس، هي تداول المناقلة أو ما يصطلح عليه بـ (Carry Trade). 

في هذه المقالة سوف نلقي نظرة فاحصة على ما هو تداول المناقلة في الفوركس بالضبط ، ونوفر جميع المعلومات التي تحتاجها لتقرر ما إذا كان تداول المناقلة هو استراتيجية جيدة بالنسبة لك، بينما تمضي قدمًا في رحلة التداول الخاصة بك.

أساسيات كيفية عمل تداول المناقلة أو “كاري تريد”

في أبسط أشكاله ، يعد تداول المناقلة في الفوركس عبارة عن عملية اقتراض عملة ، واستخدامها لشراء عملة أخرى. حيث على سبيل المثال ، يمكنك اقتراض مئة ألف دولار أسترالي ، واستخدام هذه الأموال لشراء نفس المبلغ من الين الياباني. 

إن استخدام تداول المناقلة يعد أحد أكثر استراتيجيات التداول شيوعًا في قطاع التداول بأكمله ، ويستخدمه العديد من المتداولين للاستفادة من مراكز العملات حول العالم.

فما الفائدة من اقتراض عملة ما واستخدامها في شراء عملة أخرى؟ 

يأتي هذا من الاختلاف في أسعار الفائدة بين العملتين. سوف نلقي نظرة مرة أخرى على مثالنا بمزيد من التفصيل.

إذا افترضنا أن سعر الفائدة على الدولار الأسترالي هو 4٪ ، وسعر الفائدة على الين الياباني هو 0.1٪ ، فإن تداول المناقلة سيكون عند شراء AUD / JPY داخل السوق، حيث أن ما تفعله فعليًا هو اقتراض الين الياباني ،مقابل شراء الدولار الأسترالي. 

بهاده الطريقة ستكون قد ربحت فائدة بنسبة 4٪ على الدولار الأسترالي الذي تملكه ، بينما تدفع فائدة 0.1٪ على الين الياباني الذي اقترضته، وبالتالي من المفترض أن يتركك هذا في مركز مربح إذا لم يتغير سعر العملة، حيث ستكون قد ربحت في هذه المعاملة ما نسبته  + 3.9٪.

لماذا يعد تداول المناقلة شائعا جدا؟

من منظور خارجي ، حتى و إن  نظرنا إلى مثالنا الافتراضي الذي يمتلك فجوة كبيرة بين أسعار الفائدة ، فقد تتساءل عن سبب شعبية صفقات الكاري ترايد عندما يبدو الربح المحتمل ضئيلًا للغاية. 

في الحقيقة هناك عنصران رئيسيان في سوق الفوركس و اللذان يجعلان من هذا النوعً من استراتيجيات التداول جذابًا للغاية.

أزواج العملات 

إن حقيقة أن جميع العملات في سوق الفوركس يتم تداولها في أزواج، ما يجعل من تداول المناقلة سهلا للغاية و ملائما لجميع المتداولين.

لم يكن من السهل سابقا الاستفادة من الفرق في أسعار الفائدة كما هو الحال في تداول العملات الأجنبية ، حيث يمكنك الأن تداول العملات ذات الفائدة المنخفضة والمرتفعة بشكل مباشر في شكل أزواج.

الرافعة المالية

إن توفر الرافعة المالية الضخمة في سوق الفوركس يجعله المكان المثالي لعمليات تداول المناقلة، حيث يتيح العديد من وسطاء الفوركس للمتداولين الاستفادة من رافعة مالية تصل إلى 500: 1 على أزواج عملات معينة. 

هذا يعني في الأساس أنه حتى وان قمت بايداع مبلغ الصغير نسبيًا قدره 1000 دولار، يمكن أن يفتح لك هذا المبلغ قوة شرائية ضخمة تبلغ 100000 دولار برافعة مالية تساوي 100: 1. هذا يعني أنه عند التعامل مع مثل هذه الأعداد الكبيرة ، حتى الأرباح ذات النسبة المنخفضة يكون لها أثر مفيدً للغاية بالنسبة لك.

أزواج العملات الأكثر استخداما في تداول المناقلة

من خلال النظر إلى أساسيات كيفية عمل تداول المناقلة ، من حيث اقتراض عملة ذات فائدة منخفضة ، لشراء عملة ذات فائدة عالية ، فإن هذا هو بالضبط ما يبحث عنه المتداولون في سوق الفوركس عندما يتعلق الأمر بتداول المناقلة. 

هناك نوعان من العملات على وجه الخصوص و اللذان يعدان الأكثر شيوعًا في هذا الصدد.

من ناحية البيع ، يعتبر الين الياباني دائمًا خيارًا شائعًا للغاية، و يرجع هذا الفضل لكون أن تكلفة الاقتراض تعد منخفضة للغاية في اليابان، حيث لم يكن لدى الدولة معدل فائدة أعلى من 0.5٪ منذ أكثر من 20 عامًا. من ناحية أخرى يعد الفرنك السويسري (CHF) خيارًا شائعًا آخر كعملة بيع.

أما من ناحية الشراء ، تشمل الخيارات الشائعة كلاً من الدولار الأسترالي والدولار النيوزيلندي باعتبارهما دولتين تتمتعان عادةً بمعدلات فائدة أعلى قليلاً.

فوائد تداول المناقلة

إن تداول المناقلة في الفوركس يمكن أن يكون عبارة عن استراتيجية استثمار ممتازة طويلة الأجل، لأنه يتيح لك إمكانية الاستفادة من اختلاف أسعار الفائدة حتى وإن لم يتغير سعر قيمة العملة على الاطلاق. 

إضافة إلى ذلك ، في حالة تغير سعر العملة لصالحك ، فمن المحتمل أن تحصل على ربح كبير عند إضافته إلى فرق سعر الفائدة ، مع الأخذ في الاعتبار الرافعة المالية المستخدمة. 

إن حقيقة أن العديد من وسطاء التداول في الوقت الحاضر يقدمون أيضًا خدمات التداول برسوم تنافسية للغاية وفروق أسعار منخفضة تلعب أيضًا في صالحك إذا كنت تريد الدخول في صفقات تداول المناقلة، وهو أمر يبحث عنه الكثيرون.

المخاطر المتضمنة في الكاري تريد

مع كل شكل من أشكال التداول ، هناك دائمًا نسبة معينة من المخاطرة. مع تداول المناقلة ، على الرغم من أنها تعتبر استراتيجية منخفضة المخاطر ،  إلا أنه لا يزال هناك بعض الأشياء التي يجب مراعاتها.

يجب الانتباه إلى أنه لا يزال بإمكان سوق تداول العملات التحرك ضدك. هذا يعني أنه يمكن أن يؤدي التغيير في السوق بالتأكيد إلى إبطال أي فوائد جنيتها من فرق سعر الفائدة الإيجابي. 

على وجه الخصوص ، إذا قررت التداول في أزواج العملات الصغيرة و الأقل شيوعًا ، فيجب أن تنتبه إلا أن هذه الأسواق يمكن أن تكون شديدة التقلب وقابلة للتغيير بطريقة سريعة للغاية. 

نأخد على سبيل المثال، التداول بـ MXN (البيزو المكسيكي) أو NGN (النيرة النيجيرية). قد يبدو كلاهما جذابًا لتداول المناقلة ، غير أنهما  يخضعان لتقلبات شديدة. 

يمكن لهذه التقلبات بالإضافة الى الرافعة المالية الكبيرة، أن تؤدي بك إلى خسارة نسبة كبيرة من أموالك في حالة تحرك السوق ضدك.

يجب أن تتذكر أيضًا أنه لمجرد أنه قد يكون هناك اختلاف إيجابي في السعر في الوقت الحالي ، فإن السياسة النقدية لكل بلدان العالم تبقى عرضة للتغيير في أوقات مختلفة.وأفضل مثال على ذلك، هي جائحة  فيروس كورونا ، التي أدت إلى تحريك العديد من الدول لخفض أسعار الفائدة الخاصة بعملاتها.