لقد أصبح الكثير من الخبراء يعتبرون أن العملات الرقمية المشفرة هي المستقبل فيما يخص التبادل النقدي العالمي.

كما أنهم يعتبرون أيضا، أن التبادل التجاري عبر الإنترنت باستخدام عملة رقمية موحدة، من شأنه بالتأكيد تسريع مستقبل التجارة العالمية، دون تعقيدات العملات النقدية الوطنية.

لقد أصبحت عملة البيتكوين الرقمية تعد من بين أنجح العملات الرقمية في وقتنا الحالي، ولكن كما هو الشأن مع أي شيء ناجح، لابد أن تكون هنالك بعض العقبات.

على الرغم من شعبية عملة البيتكوين الرقمية مؤخرا، غير أن هناك بعض المخاطر الجسيمة عندما يتعلق الأمر بالاستثمار في العملات الرقمية المشفرة.

ومع اندفاع الكثير من الأشخاص في وقتنا الحالي للاستثمار في عملة البيتكوين، من المهم لك أن تكون أيضا على دراية تامة و كافية بالمخاوف، و المخاطر المحيطة بهذا المجال الخاص بالاستثمار في العملات الرقمية.

التقلبات السوقية

تتغير قيمة و سعر عملة البيتكوين بشكل كبير يوميا، حيث بلغ سعر هاته العملة الرقمية في بداية هذا العام (2021)، الى 29 ألف دولار للبيتكوين الواحدة.  إذا قمت بشراء هاته العملة الرقمية في 9 يناير من هذا العام،  فقد بلغ سعرها 40 ألف دولار أمريكي في 9 أيام منذ بداية العام الجاري, غير أنه و بعد مرور بضعة أيام فقط، انخفضت قيمتها المادية مرة أخرى الى 30 ألف دولار.

يجب عليك تذكر أن سوق عملة البيتكوين يتأرجح صعودا و نزولا باستمرار. مع مثل هذا السوق الذي لا يمكن لأحد التنبؤ به، فإنه لا يوجد ما يدل على أنك سوف تحصل على عائد ربحي من خلال استثمارك في هاته العملة الرقمية.

لتجنب الخسارة، يجب عليك مراقبة السوق بحذر تام، والقيام باستثمارات صغيرة مع مرور الوقت، تكون لها فائدة أكبر على المدى الطويل.

السرقة السيبرانية 

تعتبر عملة البيتكوين عبارة عن عملة رقمية بامتياز، ما يجعلها أكثر عرضة للهجمات الالكترونية، لأن جميع قراصنة الويب و المحتالين على حد سواء، يعلمون جيدا أنه لايمكن تتبع أو استرجاع عملات البيتكوين المسروقة.

مقالة ذات صلة: ما هو البيتكوين فولت Bitcoin Vault وماهي مميزاته؟

تشير العديد من التقارير الى أن العديد من مشتري هاته العملات الرقمية يفقدون استثماراتهم عبر أسواق التداول أو من خلال محاولات التعدين.

 كما أنه من المرجح أيضا اختراق هاته البورصات الخاصة بتداول العملات الرقمية و سرقة عملاتك، حتى وان كانت هاته الأسواق توفر لك حماية عبر المحافظات الذكية الخاصة بها.

بالاضافة الى دلك، ادا كنت تمتلك محفظة سحابية و نسيت مفتاح المرور الخاص بك، فلن تكون قادرا على الولوج الى عملاتك الرقمية لأنه نادرا ما توفر هاته المحافظات السحابية من مبدأ الأمان طريقة لاسترداد عملاتك المعدنية.

لذلك قم بالبحث بعناية على محفظة خاصة بعملتك الرقمية تكون أكثر أمنا و موثوقية.

مقالة ذات صلة: 4 نصائح للحفاظ على أمن عملة البيتكوين الخاصة بك من السرقة Bitcoin

الإحتيال

بالإضافة إلى القرصنة، هنالك أيضا مشكلة الاحتيال التي يعاني منها العديد من الأشخاص في أسواق تداول البيتكوين.

يتطلع الكثير من المشترين و البائعين على حد سواء الى تداول عملات Bitcoin عبر الأنترنت، غير أن ارتفاع شعبية هاته العملة أدى إلى جذب الكثير من المحتالين المتخصصين في إقناع مالكي هاته العملات الرقمية بالدخول معهم في تبادلات مزيفة.

لقد حذر المكتب الأمريكي الخاص بالحماية المالية للمستهلك، من هاته المعاملات، حيث يتم خداع المستثمرين و سرقة عملات البيتكوين الخاصة بهم عبر التبادلات الاحتيالية.

يعد هذا النقص في الأمن ما يخلق مخاطر كبيرة للمستثمرين، لذلك يجب عليك العمل بحذر عند التعامل مع أي شخص عبر هاته العملة الرقمية.

القليل من القوانين التنظيمية

حاليا تعمل سوق البيتكوين دون قوانين منظمة لتعاملاتها، كما أن معظم الحكومات العالمية ليست لها أي مواقف واضحة بشأن هاته العملات الرقمية المشفرة باعتبارها سوقا جديدا. كما أنها تعد فرصة استثمارية جدابة للعديد من الأشخاص حول العالم، لكن قد يؤدي ذلك إلى ظهور مشاكل كبيرة في المستقبل، في حالة أصبحت عملة البيتكوين تشكل تهديدا مباشر على العملات النقدية التقليدية.

اعتبارا من الأن، لاتزال عملة البيتكوين عبارة عن عملة غير مقبولة على نطاق واسع، ولكننا نعلم جيدا أن المستقبل يتغير باستمرار دائم، كما أنه لا يمكن لأي شخص  تنبأ ما يمكن أن تكون عليه حالة سوق البيتكوين في غضون السنوات القليلة الآتية.

الاعتماد الكامل على التكنولوجيا

تعد Bitcoin عبارة عن عملة تعتمد بالكامل على التكنولوجيا الرقمية، بحيت يتم تعدينها رقميا، و تخزينها في المحفضات الرقمية، وتبادلها باستخدام الأنظمة الرقمية المختلفة، ما يعني أنه بدون هاته التكنولوجيا، فان عملة البيتكوين لا قيمة لها أبدا.

على عكس العملات التقليدية المدعومة من طرف الحكومات أو الاستثمارات، فإنه لاتوجد أي ضمانات مادية أو حكومية لدعمها، عكس الدهب أو العقارات أو السندات، و التي يمكن تبادلها في أي مكان في العالم.

مع وجود عملة تعتمد فقط على أجهزة الكمبيوتر الموصولة بالأنترنت و المدعومة فقط من طرف المستخدمين لهاته العملة، فإن مالكو هاته العملات الرقمية، سيبقون تحت رحمة الحكومات التي يمكنهم إغلاق نظامها في أي وقت أرادوا. 

الاستخدام المحدود لعملة البيتكوين 

على الرغم من أن عملة البيتكوين تعد في نظر الكثيرين كعملة المستقبل، غير أن هنالك عدد قليل من الشركات التي تقبلها كشكل من أشكال العملات.

حاليا، تسمح بعض المتاجر الإلكترونية، مثل Overstock و Newegg باستخدامها عند الشراء في متاجرهم، بالإضافة إلى ذلك يمكن لمالكي Bitcoin استخدامها للسفر عبر شركات الخطوط الجوية مثل AirBaltics وAir Litunica و Cheapair.com.  

لكن لسوء الحظ، فإن هناك الكثير من الشركات التي لا تزال غير معترفة بهاته العملة الرقمية.

الخسائر المالية

يشير الكثير من الخبراء في عالم المال الى عملة البيتكوين على أساس أنها مجرد مخطط احتيالي Ponzi scheme، حيث يستفيد الأشخاص في القمة من جهل العامة. باعتبار أنه كلما زاد عدد الأشخاص الدين يشترون هاته العملة، كلما أدى ذلك الى إنشاء فقاعة اقتصادية، ما يعني أنه عند انفجار هاته الفقاعة، ستصبح عملة البيتكوين عديمة الفائدة،  ما سوف يؤدي إلى خسارة الكثير من الأشخاص أموالهم بشكل نهائي.

عملة رقمية أم فرصة استثمارية؟

يمكن للعملات الرقمية أن تكون وسيلة فعالة للتبادل عبر الإنترنت، ومع ذلك، فإن الكثير من مشتري هاته العملات الرقمية  يشترونها بغرض الاستثمار فقط.

كما أن البعض الأخر يعتقد أن عملة البيتكوين هي فرصة استثمارية جيدة للتقاعد.

مع وجود سوق متغيرة باستمرار، وعدم وجود ضمانات مادية أو حكومية، يمكن أن ينتهي الأمر بالمستثمرين في هاته العملة الى خسارة مدخرات عمرهم.

تكنولوجيا حديثة العهد.

لا تزال العملات الرقمية حديثة العهد جدا.

على الرغم من ظهور عملة البيتكوين منذ حوالي 10 سنوات فقط، فإنها لم تتطور بالشكل المرغوب فيه بعد، لكسب ثقة أغلب الخبراء و الحكومات.

و مع حدوث الكثير من التغيرات في السنوات القليلة الماضية، فإنه ليس هنالك ما قد يدل على كيف سيتطور السوق الخاص بهاته العملة في المستقبل.

خلاصة

يمكن لعملة البيتكوين أن تصبح عملة ناجحة في المستقبل، كما يمكنها أيضا أن تصبح عملة عديمة الفائدة، لذلك فإن أفضل طريقة للتعامل مع هاته الفرصة الاستثمارية الجديدة، هي عن طريق توخ الحذر، واتخاذ خطوات ذكية و حكيمة عند استثمارك لأمولك في هاته العملة الرقمية.

تذكر: عند استثمارك في سوق العملات الرقمية، لا تتخذ أبدا أية قرار مبني على أساس الخوف أو الجشع.

مقالة ذات صلة: تداول العملات الرقمية: 6 طرق لإبقاء عواطفك تحت السيطرة